منتديات نادي الشرطة السوري

منتدي يجمع محبي نادي الشرطة السوري وكافةالمشجعين من مختلف الاندية.


    تعادل مزعج للشرطة مع النواعير

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 19
    تاريخ التسجيل : 03/10/2009

    تعادل مزعج للشرطة مع النواعير

    مُساهمة  Admin في السبت أكتوبر 31, 2009 2:41 am

    الفريقان:النواعير * الشرطة.



    الملعب : ملعب الباسل في حماة.



    حضر المباراة أكثر من 3 آلاف متفرج .



    النتيجة النهائية: تعادل ايجابي بهدفين لكل فريق سجل أولاً الشرطة بواسطة أنس صاري د4 وباسل العلي لاعب النواعير خطأ في مرماه د 42 وسجل للنواعير مرتين البديل المتألق محمود ارحيم د 65 وعادل عن طريق ضربة جزاء د 71



    الإنذارات : من النواعير حمدي المصري د 77 وتم طرد باسل العلي لتلقيه إنذارين د 36 و 67 .



    ومن الشرطة النيجيري أجوزيه د 21 ,التوغولي فتاوي د 31 وزياد دنورة د 73.



    مراقب المباراة الإداري: عبد الكريم الصفدي ومراقب الحكام توفيق قرام.



    حكام اللقاء : للساحة عمر دهنين, المساعد الأول عبد القادر عبارة والمساعد الثاني محمد عيسى والحكم الرابع زكريا نمورة.



    تشكيلة الفريقين:



    · النواعير : محمد بيروتي , حمدي المصري , باسل العلي, محمود نزاع, سمير فيوض, كنان ديب(أمين الحسن),أيمن الخالد,بهاء الظاظا (محمود ارحيم) , محمد خليفة , فراس تيت , حسام بزنكو (أحمد شيخوني).



    · الشرطة:محمود كركر,علي خليل,علي عقلة,حسام العوض, رائد كردي ,زياد دنورة ,النيجيري أجوزيه كلينشي (نبيل الشحمة),جميل محمود,التوغولي عبدو فتاوي ,يونس سليمان(سالار عبد الله),أنس صاري (طلال شعبان).







    وصف اللقاء:



    بتعادل ايجابي وبهدفين لكل فريق تابع رجال النواعير نزف النقاط على أرضهم و بقيت نغمة الفوز غائبة حتى الآن سواء في الأرض أو خارجها ولكن إذا نظرنا إلى الأمر من ناحية أخرى فإن تتخلف بهدفين مع نهاية الشوط الأول وتخرج متعادلاً فهي ناحية إيجابية لم نعتد عليها مع فريق النواعير .



    البداية كانت صاعقة من الضيوف وكانوا أكثر خطورة ً وسيطرة ً على اللقاء حيث اعتمدوا على الخاصرة اليمنى للنواعير والتي كانت نقطة ضعف واضحة تسببت بالهدف الأول للشرطة بعد خطأ في التغطية تصل الكرة للصاري الذي أصلحها لنفسه وسددها على يسار البيروتي ويتابع الشرطة أفضليته بواسطة الصاري والفتاوي وكلينشي لكن الرعونة وتألق البيروتي حالت دون هز الشباك وتأتي الدقيقة 42 ومن عرضية لجميل محمود يحاول إبعادها مدافع النواعير باسل العلي لتجد طريقها للشباك معلناً الهدف الثاني للشرطة والذي أشعل مدرجات النواعير غضباً وشتائم لم يسلم منها أحدٌ .



    في الشوط الثاني انقلب أداء النواعير وكأنه فريق آخر وكانت أولى الإنذارات تسديدة الديب الماكرة التي علت العارضة بقليل ومن هجمة مرسومة يخترق البزنكو من يسار الشرطة ويمرر كرة بالمقاس لرحيم الذي تعامل معها بثقة وسددها في المرمى د 65 ثم يطرد العلي والذي يمكننا أن نقول أنها نقطة تحول للقاء لأن الحكم كان يمكن أن يستمر بالهجمة الخطرة والانفراد للاعب الشرطة الفتاوي لكنه استعجل في الصافرة ومنع هدفاً محققاً للشرطة ؟؟ و رغم الطرد إلا أن النواعير لم يتأثر وهاجم بضراوة لتكون الجزاء التي اعترض عليها الشرطة ونجح الرحيم في ترجمتها بنجاح معلناً التعادل د 71 وكاد الفتاوي أن يعيد التقدم للشرطة بعد انفرادة لم يستطع التعامل معها وفي آخر ربع ساعة من اللقاء اشتعلت المباراة وتنقلت فرصة الفوز من فريق لآخر مع مطالبة النواعير بضربة جزاء إثر لمس مدافع الشرطة الكرة بيده لكن الحكم لم يحتسب شيئاً وتكون صافرة النهاية التي أغضبت الطرفين وكل ٌ منهما له مبرراته.







    أقوال المدربين:



    بما أن التعليمات كانت بعدم إقامة مؤتمرات صحفية حتى تتمكن مديريات المنشآت الرياضية من تجهيز قاعات المؤتمرات فإننا اضطررنا إلى اخذ رأي المدربين في أرض الملعب رغم الأمطار الغزيرة .



    أيمن الحكيم مدري الشرطة أبدى غضبه الشديد على حكم اللقاء الذي منع هدفاً للشرطة من حالة انفراد واضحة عندما كانت النتيجة تشير لتقدم الشرطة 2-1 لأنه أراد أن ينذر لاعب النواعير وكان من المفروض استمرار الهجمة ومن ثم إعطاء الإنذار كذلك فإن ضربة الجزاء التي احتسبت للنواعير مشكوك في صحتها .



    أما مروان خوري مدرب النواعير فقال دائماً الفريق الذي يضيع الفوز يرمي السبب على الحكم وأقول أنه بعد تعادلنا كان هناك ضربة جزاء واضحة لنا من لمسة يد متعمدة لمدافع الشرطة داخل منطقة الجزاء وعموماً أن نتعادل بعد تأخرنا في الشوط الأول بفارق هدفين ورغم طرد لاعب من عندنا فهو أمر إيجابي وبداية جيدة للفريق لكن التعليمات والتوجيهات القاسية التي وجهت للاعبي النواعير بين الشوطين أعطت مفعولها وانقلب الأداء وعادلناهم وأعتقد أنه لولا طرد لاعبنا العلي لكان الفوز لنا.



    لقطات:



    · بذل الدكتور نوار شواف طبيب نادي النواعير جهوداً كبيرة لإعادة تأهيل اللاعبين باسل العلي ,سمير فيوض ,أيمن الخالد, كنان ديب والذين شاركوا في اللقاء كأساسيين رغم الإصابة .



    · غاب عن الشرطة خالد عكلة وجومرد موسى للإصابة .



    · قام جمهور النواعير قبل بداية اللقاء بتحية لاعبهم السابق رائد كردي الذي رد عليهم بالتحية فيما نال أنس صاري لاعب النواعير السابق نصيباً وافراً من الشتائم بعد تسجيله هدف الشرطة الأول.



    · على غير العادة فإن الزينة والأعلام غابت نهائياً عن ملعب حماه ولدى سؤالنا عن السبب تبين أن رابطة مشجعي النواعير قد استقالت منذ 10 أيام ولم تتشكل رابطة جديدة.



    · غاب النشيد الوطني السوري عن الإذاعة الداخلية في ملعب حماه قبل بداية اللقاء وتم الاستعاضة عن ذلك بعزفه من قبل الفرقة الموسيقية لمشجعي النواعير.



    · تواجد في نادي الشرطة 5 لاعبين لعبوا سابقاً لناديي حماه النواعير والطليعة(أنس صاري,رائد كردي(النواعير),نبيل الشحمة, جميل محمود (الطليعة)وأيضاً يونس سليمان الذي لعب للفريقين).



    · لم يقصر جمهور النواعير في توجيه شتائم لا أخلاقية نالت بعض لاعبي الشرطة في البداية ومن ثم صب جمهور النواعير غضبهم بعد هدف الشرطة الثاني على إدارة النادي وطالبوها بالرحيل بعد وصفها بالحرامية وحتى لاعبو النواعير لم يسلموا من الشتم.



    · طالب جمهور النواعير بعودة الدكتور غزوان المرعي لرئاسة النادي .



    · بين الشوطين نزل الدكتور غزوان المرعي إلى مشالح النواعير وطلب منهم ضرورة اللعب بأقصى طاقاتهم ويبدو أنه وعدهم بجائزة مغرية وفعلاً الدراهم كالمراهم.



    · لوحظ أن مساعد المدرب محمد خلف هو من يقوم بتوجيه اللاعبين في الشوط الأول أما في الشوط الثاني فكانت التوجيهات من مدرب النواعير الجديد مروان خوري.



    · خرج بهاء الظاظا لاعب النواعير مصاباً خلال الشوط الثاني.



    · قام الحكم الرابع باستدعاء حكم اللقاء وبعد التشاور تم طرد سامر حزام مساعد مدرب الشرطة من أرض الملعب.



    · بسبب الأمطار الغزيرة في أواخر اللقاء انخفضت الرؤية بشكل واضح ولم نعد نستطع تمييز اللاعبين.



    · بعد نهاية اللقاء كادت أن تخرج الأعصاب عن السيطرة بين بعض لاعبي الفريقين ولكن أولاد الحلال أوقفوا الأمور قبل تفاقمها.
    avatar
    max2000

    عدد المساهمات : 148
    تاريخ التسجيل : 03/10/2009

    رد: تعادل مزعج للشرطة مع النواعير

    مُساهمة  max2000 في الأحد نوفمبر 01, 2009 6:40 am

    مشكور على النقل ادمين ولي تعليق صغير على نتيجة المباراة:
    كيف يكون فريق فائز وبنتيجة 2/0 ثم يمنى مرماه بهدفين ويخرج متعادلا؟
    براي ان التبديلات التي يقوم بها المدرب غير صحيحة واصراره على ترك عامر الابطح وهاشم دلي حسن على دكة الاحتياط خطأ كبير ولاادر الى اين يسير بنا الحكيم؟؟؟؟؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس مارس 30, 2017 4:39 pm